Reading Mode Quiz Mode


book04
page126
1
كم قلت آونة وقد ذرفت * عينی فماء شؤونها يجري
2
اني وأی فتى يكون لنا * شرواك عند تفاقم الامر
3
لدفاع خصم ذي مشاغبة * ولعائل ترب أخي فقر
4
ولقد علمت وان ضمنت جوى * مما أجن كواهج الجمر
5
ما لامريء دون المنية من * نفق فيحرزه ولا ستر
6
قال وكان بحضرة هشام رجل من آل الزبير فقال له أحسنت وأسرفت في القول فلو قلت هذا في رجل من سادات قريش لكان كثيراً فزجره هشام وقال بئس ما واجهت به جليسك فشكره اسمعيل وجزاه خيراً فلما انصرف تناول هشام الرجل الزبيری وقال ما أردت الى رجل شاعر ملك قوله فصرف أحسنه الى أخيه مازادت علی أن آغریته بعرضك و أغراضنا لولا أني تلافیه و کان محمد بن یسار أخو اسمعیل هذا رثاء شاعراً من طبقة أخيه وله أشعار كثيرة ولم أجد له خبراً فأذكره ولكن له أشعار كثيرة يغني فيها منها قوله في قصيدة طويلة
7
صـــــــوت
8
غشيت الدار بالسند * دوين الشعب من أحد
9
عفت بعدي وغيرها * تقادم سالف الابد
10
الغناء لحكم الوادی خفيف ثقيل عن الهشامي ولاسمعيل بن يسار بن يقال له ابراهيم شاعر أيضاً وهو القائل
11
مضى الجهل عنك الى طيته * وآبك حلمك من غيبته
12
وأصبحت تعجب مما رأي * ت من نقض دهر ومن مرته
13
وهي طويلة يفتخر فيها بالعجم كرهت الاطالة بذكرها انقضت أخباره
14
صـــــــوت
15
كليب لعمري كان أكثر ناصراً * وأيسر جرما منك ضرج بالدم
16
رمي ضرع ناب فاستمر بطعنة * كحاشية البرد اليماني المنمنم
17
عروضه من الطويل الشعر للنابغة الجعدي والغناء للهذلي في اللحن المختار وطريقته من الثقيل الاول باطلاق الوتر في مجري البنصر عن اسحق ونذكر هاهنا سائر ما يغني به في هذه الابيات وغيرها من هذه القصيدة وننسبه الى صانعه ثم نأتي بعده بما یتبعه من أخباره فمنها علی الولاء سوي لحن الهذلي
18
كليب لعمري كان أكثر ناصراً * وأيسر جرما منك ضرج بالدم
19
رمى ضرع ناب فاستمر بطعنة * كحاشية البرد اليمانی المسهم
20
ايا دار سلمى بالحرورية أسلمي * الى جانب الصمان فالمتثلم
21
أقامت به البردين ثم تذكرت * منازلها بين الدخول فجرثم
22
ومسكنها بين الغروب الى اللوي * الى شعب ترعي بهن فعيهم
23
ليالي تصطاد الرجال بفاحم * وأبيض كالاغريض لم يتثلم
24


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 04.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project