Reading Mode Quiz Mode


book04
page81
1
نسبة هذا الصوت
2
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
3
أنت ابن مسلنطح البطاح ولم * تطرق عليك الحني والولج
4
الابيات الاربعة عروضه من المنسرح غناه ابن عائشة ولحنه رمل مطلق فی مجرى الوسطي عن اسحق المسلنطح من البطاح ما اتسع واستوى سطحه منها وتطرق عليك تطبق عليك وتغطك وتضيق مكانك يقال طرقت الحادثة بكذا وكذا اذا أتت بأمر ضيق معضل والوشيج أصول النبت يقال اعراقك واشجة في الكرم أی نابتة فيه قال الشاعر
5
وهل ينبت الخطی الا وشيجه * وتنبت الا فی مغارسها النخل
6
یعنی انه كريم الابوين من قريش وثقيف وقد ردد طريح هذا المعنى في الوليد فقال فی كلمة له
7
واعتام أهلك من ثقيف كفؤه * فتنازعاك فانت جوهر جوهر
8
فنمت فروع القريتين قصيها * وقيسها بك في الاشم الاكبر
9
والحنی ما انخفض من الارض والواحدة حنا والجمع حنی مثل عصی وعصی والولج كل متسع في الوادي والواحدة ولجة ويقال الولجات بين الجبال مثل الرحاب أي لم تكن بين الحنی ولا الولج فيخفى مكانك أي لست في موضع خفي من الحسب وقال أبو عبيدة سمع عمر بن الخطاب رضی الله عنه رجلا يقول لآخر يفخر عليه أنا ابن مسلنطح البطاح وابن كذا وكذا فقال له عمر ان كان لك عقل فلك أصل وان كان لك خلق فلك شرف وان كان لك تقوى فلك كرم والا فذاك الحمار خير منك أحبكم الينا قبل أن نراكم أحسنكم سمتا فاذا تلكمتم فأبينكم منطقا فاذا اختبرناكم فأحسنكم فعلا و قوله لو قلت للسيل دع طريقك يقول أنت ملك هذا الابطح والمطاع فيه فكل من تأمره يطيعك فيه حتى لو أمرت السيل بالانصراف عنه لفعل لنفوذ أمرك وانما ضرب هذا مثلا وجعله مبالغة لانه لا شيء أشد تعذراً من هذا وشبهه فاذا صرفه كان على كل شيء سواه أقدر وقوله لساخ أی لغاض في الارض وارتد أی عدل عن طريقه وان لم يجد الى ذلك سبيلا كان له منعرج عنك الى سائر الارض (أخبرني) الحسين بن يحيى عن حماد عن أبيه عن ابن الکلبي عن أبیه قال اسحق وحدثني به الواقدي عن أبي الزناد عن ابراهيم بن عطية أن الوليد بن يزيد لما ولی الخلافة بعث الى المغنين بالدينة ومكة فأشخصهم اليه وأمرهم أن يتفرقوا ولا يدخلوا نهاراً لئلا يعرفوا وكان اذ ذاك يتستر في أمره ولا يظهره فسبقهم ابن عائشة فدخل نهاراً وشهر أمره فحبسه الوليد وأمر به فقيد وأذن للمغنين وفيهم معبد فدخلوا عليه دخلات ثم انه جمعهم ليلة فغنوا له حتى طرب وطابت نفسه فلما رأى ذلك منه معبد قال لهم أخوكم ابن عائشة فيما قد علمتم فاطلبوا فيه ثم قال يا أمير المؤمنين كيف ترى مجلسنا هذا قال حسناً لذيذاً قال فكيف لو رأيت ابن عائشة وسمعت ما عنده قال فعلی به فطلع ابن عائشة يرسف فی قيده فلما نظر اليه الوليد اندفع ابن
10
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (1) و الروایة المشهورة و تغرس الا فی منابتها النخل
11


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 04.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project