Reading Mode Quiz Mode


book04
page94
1
فلن يكذبنی من هاشم أحد * فيما اقول ولو اكثرت تعادي
2
قال فنبذ داودد نحو ابن عنبسة ضحكة كالكشرة فلما قام قال عبد الله لاخيه حسن اما رأيت ضحكته الى ابن عنبسة الحمد لله الذي صرفها عن أخي يعني العثمانی قال فما هو الا أنه قدم المدينة حتي قتل ابن عنبسة (قال محمد بن معن) حدثنی محمد بن عبد الله بن عمرو بن عثمان قال استحلف أخي عبد الله بن حسن داود بن علی وقد حج معه سنة اثنتين وثلاثين ومائة بطلاق امرأته ملكية بنت داود بن حسن أن لا يقتل أخويه محمداً والقاسم ابنی عبد الله قال فكنت أختلف اليه آمنا وهو يقتل بني أمية وكان يكره أن يراني أهل خراسان ولا يستطيع الي سبيلا ليمينه فاستدناني يوماً فدنوت منه فقال ما أكثر الغفلة وأقل الحرمة فأخبرت بها عبد الله بن حسن فقال يا ابن أم تغيب عن الرجل فتغيبت عنه حتى مات (أخبرني) الحسن بن علی ومحمد بن يحيى قالا حدثنا الحرث بن أبي أسامة قال حدثنی اسمعيل بن ابراهيم عن الهيثم بن بشر مولي محمد بن علی قال أنشد سديف أبا العباس وعنده رجال من بني أمية قوله
3
* يا ابن عم النبي أنت ضياء * استبنا بك اليقين الجليا*
4
فلما بلغ قوله جرد السيف وارفع العفو حتي * لا ترى فوق ظهرها أمويا
5
لا يغرنك ما تري من رجال * ان تحت الضلوع داء دويا
6
بطن البغض في القديم فاضحى * ثاويا في قلوبهم مطويا*
7
وهي طويلة فقال يا سديف خلق الانسان من عجل ثم قال
8
أحيا الضغائن آباء لنا سلفوا * فلن تبيد وللآباء أبناء
9
ثم أمر بمن عنده منهم فقتلوا (أخبرني) أحمد بن عبد الله بن عمار قال حدثنی علی بن محمد بن سليمان النوفلي عن أبيه عن عمومته أنهم حضروا سليمان بن علی بالبصرة وقد حضره جماعة من بني أمية عليهم الثياب الموشية المرتفعة فكأني أنظر الى أحدهم وقد اسود شيب في عارضيه من الغالية فأمر بهم فقتلوا وجروا بأرجلهم فألقوا على الطريق وان عليهم لسراويلات الوشی والكلاب تجر بأرجلهم (أخبرني) أحمد بن عبد العزيز قال حدثنا عمر بن شبة قال حدثنی محمد بن عبد الله ابن عمرو قال أخبرني طارق بن المبارك عن أبیه قال جاءني رسول عمرو بن معاویة بن عمرو بن عتبة فقال لي يقول لك عمرو قد جاءت هذه الدولة وأنا حديث السن كثير العيال منتشر المال فما أكون فی قبيلة الا شهر أمري وعرفت وقد اعتزمت على ان أفدي حرمي بنفسی وأنا صائر الى باب الامير سليمان بن علی فصر الی فوافيته فاذا عليه طيلسان مطبق أبيض وسراويل وشي مسدول فقلت يا سبحان الله ما تصنع الحداثة بأهلها أبهذا اللباس تلقى هؤلاء القوم لما تريد لقاءهم فيه فقال لا والله ولكنه ليس عندی ثوب الا أشهر من هذه فأعطيته طيلساني وأخذت طيلسانه ولويت سراويله الى ركبتيه فدخل ثم خرج مسروراً فقلت له حدثنی ما جري بينك وبين الامير
10
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (1) و روی فضع بدل جرد السیف (2) و روی من أناس بدل رجال
11


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 04.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project