Reading Mode Quiz Mode


book07
page116
1
فقتلوا من بني حنيفة رجالا وعقروا أفراساً ثلاثة من خيل حنيفة وانصرفوا فلبثوا سنة ثم ان عقيلا انحدرت منتجعة من بلادها الى بلاد بنی تميم فذكر لحنيفة وهم بالكوكبة والقيضاف فغزتهم حنيفة وحذر العقيليون وأتتهم النذر من نمير فانكشفوا فلم يقدروا عليهم فبلغ ذلك من بنی عقيل وتلهفوا على بني حنيفة فجمعوا جمعاً ليغزوا حنيفة ثم تشاوروا فقال بعضهم لا تغزوا قوما في منازلهم ودورهم فيتحصنوا دونكم ويمتنعوا منكم ولا نأمن أن يفضحوكم فأقاموا بالعقيق وجاءت حنيفة غازية كعبا لا تتعداها حتي وقعت بالفلج فتطاير الناس ورأس حنيفة يومئذ المندلف وجاء صريخ كعب الى أبي لطيفة بن مسلم العقيلی وهو بالعقيق أمير عليها فضاق بالرسول ذرعا وأتاه هول شديد فأرسل في عقيل يستمدها فأتته ربيعة بن عقيل وقشير بن كعب والحريش ابن كعب وافناه خفاجة وجاش اليه الناس فقال اني قد أرسلت طليعة فانتظروها حتى تجیء ونعلم ما تشير به قال أبو الجراح فأصبح صبح ثالثة على فرس له يهتف أعز الله نصركم وأمتعنا بكم انصرفوا راشدين فلم يكن بأس فانصرف الناس وصار في بنی عمه ورهطه دنية وانما فعل ذلك لتكون له السمعة والذكر فكان فيمن سار معه القحيف بن خمير ويزيد بن الطثرية الشاعران فساروا حتى واجهوا القوم فواقعوهم فقتلوا المندلف رموه فی عينه وسبوا وأسروا ومثلوا بهم وقطعوا أيدي اثنين منهم وأرسلوهما الى اليمامة وصنعوا ما أرادوا ولم يقتل ممن كان مع أبي لطيفة غير يزيد بن الطثرية نشب ثوبه فی جزل من عشرة فانقلب وخبطه القوم فقتل فقال القحيف يرثيه
2
ألا نبكی سراة بني قشير * على صنديدها وعلى فتاها
3
فان يقتل يزيد فقد قتلنا * سراتهم الكهول على لحاها
4
أبا المكشوح بعدك من يحامي * ومن يزجي المطي على وجاها
5
وقال القحيف أيضاً يرثيه
6
ان تقتلوا منا شهيداً صابرا * فقد تركنا منكم مجازرا
7
عشرين لما يدخلوا المقابرا * قتلي أصيبت قعصاً نحائرا
8
*نفجا ترى أرجلها شواغرا *
9
وهذه من رواية ابن حبيب وحده وقال القحيف أيضاً ولم يروها الا ابن حبيب
10
يا عين بكی هملا على همل * على يزيد ويزيد بن حمل
11
*قتال ابطال وجرار حلل*
12
قال ويزيد بن حمل قشيری قتل يومئذ أيضاً وقالت زينت بنت الطثرية ترثي أخاها يزيد وعن أبي عمرو الشيباني أن الابيات لام يزيد قال وهی من الازد ويقال انها لوحشية الجرمية
13
أرى الاثل من بطن العقيق مجاوری * مقيما وقد غالت يزيد غوائله
14
فتي قد قد السيف لا متضائل * ولا رهل لباته وبآدله
15
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
16
(1)وروی واباجله هی العروق
17


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 07.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project