Reading Mode Quiz Mode


book07
page126
1
ورجعت الى مكاني فقال لی أهلي ما خبرك وما شأنك فقصصت عليهم القصة فقالوا يرحم الله جميلا واجتمع نساء الحي وانشدتهن الابيات فاسعدننی بالبكاء فلم نزل كذلك لا يفارقنني ثلاثا وتحزن الرجال أيضاً وبكوا ورثوه وقالوا كلهم يرحمه الله فانه كان عفيفا صدوقا فلم اكتحل بعده باثمد ولا فرقت رأسي بمخيط ولا مشط ولا دهنته الا من صداع خفيف على بصری منه ولا لبست خماراً مصبوغا ولا ازاراولاازال کذلک أبكيه الى الممات فالت جميلة فأنشدتني الشعر كله وهذا الغناء بعضه وهو الا من لقلب لا يمل فيذهل * أفق فالتعزی عن بثينة أجمل
2
(قال) ابن سلام حدثني جرير قال زار ابن سريج جميلة ليسمع منها ويأخذ عنها فلما قدم عليها أنزلته واكرمته وسألته عن أخبار مكة فاخبرها وبلغ معبدا الخبر وكانت تطارحه وتسأله عن أخبار مكة فيخبرها وكانت عندها جارية محسنة لبقة ظريفة فابتدأت تطارحها فقال ابن سريج سبحان الله نحن كنا أحق بالابتداء قالت جميلة كل انسان في بيته أمير وليس للداخل أن يتأمر عليه فقال لها ابن سريج صدقت جعلت فداءك وما أدری أيهما أحسن أدبك أم غناؤك فقالت له كف يا عبيد فان النبي صلى الله عليه وسلم قال احثوا في وجوه المداحين التراب فسكت ابن سريج وطارحت الجارية بشعر حاتم الطائی
3
أتعرف آثار الديار توهما * كخطك في رق كتابا منمنما
4
اذاعت به الارواح بعد أنيسها * شهوراً وأياماً وحولا مجرما
5
فأصبحن قد غيرن ظاهر تربه * وغيرت الانواء ما كان معلما
6
وغيرها طول التقادم والبلى * فما أعرف الاطلال الا توهما
7
قالت فحدثت أنه حضر ذلك المجلس جماعة من حذاق أهل الغناء فكلهم قال مزامير داود قال ابن سريج لها أفأسمعك صوتاً لي في هذا الشعر قالت هاته فغنى
8
ديار التي قامت تريك وقد عفت * وأقوت من الزوار كفاً ومعصما
9
تهادي عليها حليها ذات بهجة * وكشحاً كطي السابرية أهضما
10
فبانت لآیات لها وتبدلت * به بدلا مرت به الطير أشأما
11
وعاذلتان هبتا بعد هجعة * تلومان متلافا مفيداً ملوما
12
قالت جميلة أحسنت يا عبيد وقد غفرنا لك زلتك لحسن غنائك قال معبد جعلت فداءك أفلا اسمعك أنا أيضاً لحناً علمته في هذا الشعر قالت هات واني لأعلم أنك تحسن فاندفع فغنى
13
فقلت وقد طال العتاب عليهما * وواعداتاني أن تبينا وتصرما
14
الا لا تلوماني على ما تقدما * كفى بصروف الدهر للمرء محكما
15
تلومان لما غور النجم ضلة * فتى لا يرى الانفاق في الحق مغرما
16
قالت جميلة ما عدوت الظن بك ولا تجاوزت الطريقة التي أنت عليها قال مالك أفلا أغنيك أنا أيضاً قالت ما علمتك ألا تجيد الغناء وتحسن فهات فاندفع فغنى في هذا الشعر
17
يضيء لنا البيت الظليل خصاصه * اذا هي ليلا حاولت أن تبسما
18


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 07.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project