Reading Mode Quiz Mode


book07
page128
1
ولقد قالت لجارات لها * كالمها يلعبن في حجرتها
2
خذن عني الظل لا يتبعني * ومضت تسعى الى قبتها
3
لم تعانق رجلا فيما مضى * طفلة غيداء فی حلتها
4
لم يطش قط لها سهم ومن * ترمه لا ينج من رميتها
5
لم يذكر طريقة لحنها في هذا الصوت وذكر الهشامي ان فيه لابن المكی رملا بالبنصر وذكر علی ابن يحيى ان فيه لابن سريج رملا بالوسطي فصاح عمر ويلاه ويلاه ثلاثا ثم عمد الى جيب قميصه فشقه الى أسفله فصار قباء ثم آب الیه عقله فندم واعتذر وقال لم أملك من نفسي شيئاً قال القوم قد أصابنا كالذی أصابك وأغمي علينا غير انا فارقناك في تخريق الثياب فدعت جميلة بثياب فخلعتها على عمر فقبلها ولبسها وانصرف القوم الى منازلهم وكان عمر نازلا على ابن أبي عتيق فوجه عمر الى جميلة بعشرة آلاف درهم بعشرة أثواب كانت معه فقبلتها جميلة وانصرف عمر الى مكة جذلان مسرورا (قال) اسحق وحدثنی أبي عن سياط وابن جامع عن يونس قالا حجت جميلة وأخبرني اسمعيل بن يونس قال حدثني عمر بن شبة قال حدثنا اسحق بن ابراهيم قال حدثنی أبي عن سياط وابن جامع عن يونس الكاتب وأخبرني الحسن بن علی قال حدثنا أحمد بن سعيد الدمشقی قال حدثنا الزبير بن بكار قال حدثني عمي مصعب قالوا جميعا ان جميلة حجت وقد جمعت رواياتهم لتقاربها وأحسب الخبر كله مصنوعا وذلك بين فيه فخرج معها من المغنين مشيعين حتي وافوا مكة ورجعوا معها من الرجال المشهورين الحذاق بالغناء هيت وطويس والدلال وبرد الفؤاد ونومة الضحي وفند ورحمة وهبة الله هؤلاء مشايخ وكلهم طيب الغناء ومعبد ومالك وابن عائشة ونافع بن طنبورة وبديح المليح ونافع الخير ومن المغنيات الفرهة و عزة الميلاء وحبابة وسلامة وخليدة وعقيلة والشماسية وفرعة وبلبلة ولذة العيش وسعيدة والزرقاء ومن غير المغنين ابن أبي عتيق والاحوص وكثير عزة ونصيب وجماعة من الاشراف وكذلك من النساء من مواليها وغيرهم وأما سياط فذكر انه حج معها من القيان مشيعات لها ومعظمات لقدرها ولحقها زهاء خمسين قينة وجه بهن مواليهن معها فأعطوهن النفقات وحملوهن على الابل في الهوادج والقباب وغير ذلك فأبت جميلة أن تنفق واحدة منهن درهما فما فوقه حتى رجعن وأما يونس فذكر انه حج معها من الرجال المغنين مع من سمينا زهاء ثلاثين رجلا وتخايروا في اتخاذ أنواع اللباس العجيب الظريف وكذلك في الهوادج والقباب وقيل فيما قال أهل المدينة انهم ما رأوا مثل ذلك الجمع سفراً طيباً وحسناً وملاحة قالوا ولما قاربوا مكة تلقاهم سعيد بن مسجح وابن سريج والغريض وابن محرز والهذليون وجماعة من المغنين من أهل مكة وقيان كثير لم يسمين لنا ومن غير المغنين عمر بن أبي ربيعة والحرث بن خالد المخزومي والعرجي وجماعة من الاشراف فدخلت جميلة مكة وما بالحجاز مغن حاذق ولا مغنية الا وهو معها وجماعة من الاشراف ممن سمينا وغيرهم من الرجال والنساء وخرج ابناء اهل مكة من الرجال والنساء ينظرون الى جمعها وحسن هيئتهم فلما قضت حجها سألها المكيون ان تجعل لهم مجلساً فقالت للغناء ام للحديث قالوا لهما جميعاً قالت


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 07.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project