Reading Mode Quiz Mode


book07
page29
1
بما يفطر عليه فابطأ الغلام الى العتمة فلما جاء قال له يا عدو نفسه ما اخرك الى هذا الوقت قال جزت بباب بني فلان فسمعت منه غناء فوقفت حتي اخذته فقال هات يا بنی فو الله لئن كنت احسنت لأحبونك ولئن كنت اسأت لاضربنك فاندفع يغني بشعر كثير
2
ولما علوا شغبا تبينت انه * تقطع من اهل الحجاز علائق
3
فلا زلن حسري ظلعا لم حملنها * الى بلد ناء قليل الاصادق
4
فلم يزل يغنيه الى نصف الليل فقالت له زوجته يا هذا قد انتصف الليل وما افطرنا قال لها انت طالق ان كان فطورنا غيره فلم يزل يغنيه الى السحر فلما كان السحر قالت له زوجته هذا السحر وما افطرنا فقال انت طالق ان كان سحورنا غيره فلما اصبح قال لابنه خذ جبتي هذه وأعطني خلقك ليكون الحبا فضل ما بينهما فقال له يا أبت أنت شيخ وأنا شاب وأنا أقوى على البرد منك قال يا بنی ما ترك صوتك هذا للبرد عندي سبيل ما حييت (أخبرني) وكيع قال أنشدنا احمد بن يزيد الشيباني عن مصعب الزبيري لسليمان ابن أبي دباكل قال
5
فهلا نظرت الصبح يا بعل زينب * فتقضي لبانات الحبيب المفارق
6
يروح اذا يمسي حنينا ويغتدي * وتهجيره عند احتدام الودائق
7
فطر جاهداً أو كن حليفا لصخرة * ممنعة في رأس أرعن شاهق
8
فما زال هذا الدهر من شؤم صرفه * يفرق بين العاشقين الاوامق
9
فيبعدنا ممن نريد اقترابه * ويدنی الينا من نحب نفارق (1)
10
ولما علوا شعباً تبينت انه * تقطع من أهل الحجاز علائق
11
فلا زلن حسرا ظلعا لم حملنها * الى بلد ناء قليل الاصادق
12
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
13
ذكر متيم الهشامية وبعض أخبارها
14
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
15
كانت متبم صفراء مولدة من مولدات البصرة وبها نشأت وتأدبت وغنت وأخذت عن اسحق وعن أبيه من قبله وعن طبقتهما من المغنين وكانت من تخريج بذل وتعليمها وعلى ما أخذت عنها كانت تعتمد فاشتراها علی بن هشام بعد ذلك فماازدرت أحدا ممن كان يغشاه من اكابر المغنين وكانت من أحسن الناس وجها وغناء وأدبا وكانت تقول الشعر ليس مما يستجاد ولكنه يستحسن من مثلها وحظيت عند علی بن هشام حظوة شديدة وتقدمت على جواريه أجمع عنده وهي أم ولده كلهم (وقال عبد الله بن العنز فيما أخبرني عنه محمد بن ابراهيم قريش قال أخبرني الحسن بن احمد المعروف بابي عبد الله الهشامي قال كانت متيم للبانة بنت عبد الله بن اسمعيل المراكبي مولاة عريب فاشتراها علی بن هشام منها بعشرين ألف درهم وهي اذ ذاك جويرية فولدت له صفية وتكني أم العباس ثم ولدت محمدا ويعرف بأبي عبد الله ثم ولدت بعده ابنا يقال له هرون ويعرف بأبی جعفر سماه المأمون وكناه لما ولد ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (1) ویدنی حبیبا وصله غیر الئق
16


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 07.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project